منتدى حجر الملح ( البراكة )

منتدى ولا اروع عملاق
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» نكت × نكت .. لتبقى الابتسامة
الجمعة مارس 19, 2010 5:12 pm من طرف Admin

» كلمات من القلب للقلب ....‎
الجمعة مارس 19, 2010 4:11 pm من طرف Admin

» سأل عالم تلميذ
الجمعة مارس 19, 2010 3:56 pm من طرف Admin

» طريق التقرب إلى الله
الجمعة مارس 19, 2010 3:42 pm من طرف Admin

» هل تعرف ما معني كلمة تحياتي ؟؟؟
الإثنين مارس 08, 2010 6:46 am من طرف karim

» الجامد و المتصرف
الإثنين مارس 08, 2010 6:43 am من طرف karim

» الصحيح و المعتل
الإثنين مارس 08, 2010 6:41 am من طرف karim

» كلام من ذهب بل من لؤلؤ
الإثنين مارس 08, 2010 6:39 am من طرف karim

» قلوب شامخة رغم الانكسار....
الإثنين مارس 08, 2010 6:37 am من طرف karim

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 الاسنان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 120
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 16/01/2010
العمر : 27
الموقع : youceffb.ahlamontada.com

مُساهمةموضوع: الاسنان   السبت مارس 06, 2010 6:10 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الم الاسنان ، اوجاع الأسنان

أوجاع الاسنان أمر شائع وقد تسببه العديد من الحالات نفسها التي تسبب حساسية الأسنان . وقد تتراوح درجة الالم من ألم قاس مبرح إلى الم مبهم ونقح ، وذلك تبعاً لسبب الألم . فخراج الاسنان قد يسبب أيضاً ألماً وتورماً . وأوجاع الاسنان غالباً ما تعالج مؤقتاً بالمسكنات مثل الاسبرين أو الايبوبروفين أو الاسيتامينوفين إلى أن تتمكن من حجز موعد مع طبيب الاسنان .

إتصل بالطبيب إذا إستمر الألم أو كان ألماً حاداً ، وسوف يرغب الطبيب في مناظرتك على الفور إذا كان الألم مصحوباً بورم في الفك أو بحمى أو بتورم في الغدد الليمفاوية أو مصحوباً بعدم قدرة على فتح الفم .

الاسنان الحساسة ، اللثة الحساسه

تتمتع الأسنان بحماية سطح المينا الخارجي الصلب ، ويقع تحت المينا مادة أقل صلابة إسمها العاج ، وهي التي تحيط بالعصب وتمتد إلى جذر السن .
وعندما تتآكل طبقة المينا وتنكشف طبقة العاج ، فإن المؤثرات الخارجية مثل الاطعمة أو المشروبات الساخنة والباردة أو الحلويات والحمضيات أو حتى مجرد ملامسة فرشاة الاسنان لسطح السن يسبب ألماً .

قد تنشأ حساسية الاسنان أيضاً نتيجة لإستعمال أسلوب خاطيء في التنظيف بالفرشاة . فإذا إستعملت فرشاة أسنان خشنة ، أو حركت الفرشاة على لثتك وأسنانك بعنف ، فإنك بذلك تبلي نسيج اللثة من فوق الأسنان واللثة فتعري جذر السن أو تبلي طبقة المينا فتكشف طبقة العاج الحساسة من تحتها .
أمراض اللثة يمكنها أيضاً أن تسبب إنحسار اللثة عن الاسنان ، مما يكشف جذر السن الحساس .
تسوس الاسنان و الحشوات المكسورة أيضاً تسبب الألم .

تحدث إلى طبيب الاسنان إذا كنت تعاني من اسنان حساسة أو لثة حساسه ، فهناك معاجين أسنان خاصة متوفرة لتسكين آلام الاسنان الحساسة ، لكنه من الاهمية بمكان أن تستشير طبيب الأسنان حتى يمكن علاج أي سبب كامن وراء هذه الشكوى

التهاب اللثة والتهاب النسيج المحيط بالأسنان

يعد التهاب اللثة gingivitis أو Oulitis (ulitis)مقدمة لحدوث التهاب بالنسيج المحيط بالاسنان، والذي يشيع تسميته بامراض اللثة.
فالتهاب النسيج المحيط بالاسنان هو عبارة عن تدمير العظم والاربطة التي تدعم اسنانك.
امراض اللثة هي أكثر الاسباب شيوعآ التي تؤدي إلى فقدان الاسنان بعد سن البلوغ.
والمصطلح الانجليزي الذي يعني "التهاب النسيج المحيط بالاسنان" مشتق من الكلمة الإغريقية التي تعني "ما حول الاسنان"، وهو يشير إلى الاجزاء التي تدعم الاسنان وتثبتها، وتشمل الغمد العطمي الذي تنغرس فيه السن والمادة الملينة بالكولاجين والمسماه بالرابط المحيط بالاسنان والذي يربط بين جذر السن والعظم.
إن السبب الرئيسي لالتهاب اللثة والنسيج المحيط بالاسنان هو وجود طبقة البلاك، التي تتكون من البكتيريا وغيرها من الكائنات الدقيقة، وتقوم تلك الكائنات بإفراز سموم تعمل على تدمير هذا الرابط شيئآ فشيئآ ، ونتيجة لذلك تصاب اللثة بالتهاب وتنحسر عن الاسنان ، فيخلق ذلك جيبآ يختزن المزيد من البلاك ، وبمرور الوقت ، تستطيع السموم تدمير اللثة والطبقة الخارجية لجذور الأسنان وأخيرآ العظم.
إن تقدم عملية التهاب النسيج المحيط بالاسنان لا يتوقف وحسب على نوع الكائنات الدقيقة الموجودة وإنما يتوقف أيضآ على رد فعل جهازك المناعي تجاهها، والوقاية، والتي تتضمن الانتظام في استعمال فرشاة الاسنان والتنظيف بالخيط ، والذهاب لطبيب الاسنانلتنظيف طبقة البلاك والجير على يديه حتى تقلل بقدر الامكان من تراكم البكتيريا على أسطح الاسنان، وهي أفضل أسلوب لاتقاء هذه الامراض.

اعراض التهاب اللثة:

ان المراحل الاولى لالتهاب اللثة قد لا تسبب أي اعراض أو قد لا تحدث سوى تغيرات غير محسوسة في مظهر لثتك، غير أن أعراض التهاب اللثة المتقدم تكون واضحة ، وتكون اللثة:
- متورمة.

- حمراء قانية.

- مؤلمة.

- نازفة لأقل لمسه مع أنفاس ذات رائحة كريهة.
وقد يبدا التهاب اللثة نتيجة لـ:

- مفعول التغير في مستويات الهرمونات (نتيجة الحمل ، أو البلوغ، أو الدورات الشهرية ، أو سن انقطاع الطمث أو تناول حبوب منع الحمل).

- أو بفعل مضادات الحساسية التي تقلل من مستويات اللعاب وتدمر المنظومة البيئية للبكتيريا بداخل الفم.

- أو بفعل الادوية المعالجة للسرطان.

- الحالات المرضية التي تصيب اللثة والتي تصاحب اضطرابات في الخلايا الدموية البيضاء

- المصابون بمرض السكري معرضون بشكل أكبر من غيرهم، لأن أجهزتهم المناعية أقل قدرة على مكافحة بكتيريا الفم.

اعراض التهاب النسيج المحيط بالاسنان:

في التهاب النسيج المحيط بالاسنان ، تكون اعراض التهاب اللثة متواجدة كما أن الغطاء الواقي للجذور (والمسمى بطبقة الاسمنت) قد يصبح مكشوفآ، مما يؤدي إلى ألم بالاسنان عند تناول أطعمة أو مشروبات ساخنة أو باردة.

ومن علامات التهاب النسيج المحيط بالاسنان الاكثر تقدمآ:

- تخلخل الاسنان.

- ظهور مذاق كريه بالفم.

- نزيف باللثة.

- في بعض الاحيان يتكون خراج بداخل الجيب الواقع بين اللثة والسن.

الاشكال الأقل شيوعآ من امراض اللثة:

1. التهاب النسيج المحيط باسنان الشبيبة Juvenile Periodontitis:
وهو مرض يظهر في سن المراهقة ويصيب الضرس الاول والقواطع,
2. التهاب النسيج المحيط بالاسنان الحاد المميت للخلايا Acute Necrotising Periodontitis:

ويسمى ايضآ فم الاخاديد وهو عبارة عن عدوى بكتيرية تصيب اللثة.

خيارات العلاج:
- يقوم طبيب الأسنان بعلاج التهاب اللثة بازالة تراكم البلاك والجير باستخدام إحدى الآت الاسنان في عملية تسمى" كحت الجير "، ثم يتم بعد ذلك تلميع الاسنان.

- الاهتمام الدقيق بصحة الفم وإجراء الفحوصات المنتظمة للوقاية من التهاب اللثة.

- لا يسهل دائمآ علاج التهاب اللنسيج المحيط بالاسنان ، والهدف من العلاج هو منع تقدم المرض.

إن كحت الجير وتسوية سطوح الجذور عادة ما يكونان من أوائل الوسائل في علاج التهاب ما حول الاسنان، ففي كحت لبجير تتم إزالة الرواسب المتكلسة من فوق جذور الاسنان، أما في التسوية فإن الطبيب يقوم بتنعيم سطح الجذر وجعله أملس،

غير أنه بمجرد تكوّن جيوب عميقة، قد يعجز الطبيب عن تنظيف الجيب إلى العمق الكافي لإزالة تراكم البلاك، وقد يتطلب الأمر إجراء جراحة لثوية.

واشهر عملية في هذا الصدد تتضمن قطع اللثة على كل من جانبي السن ثم جذب حاشية الغشاء المخاطي للثة Flap الناتجة إلى أسفل بهدف كشف جذور الاسنان والعظم الذي يثبتها في موضعها، ويتم بعد ذلك تنظيف الجذر وإزالة اي مادة مصابة بتسوس، وقد يحتاج الامر إلى إعادة تشكيل العظم، وعندما يصير يطح الجذر نظيفآ وأملسآ تتم إعادة خياطة الحاشية في موضعها الاصلي من جديد حتى تتشكل إحاطة وطيدة حول السن، وبعد الجراحة يضع الطبيب ضمادةمن مادة واقية حول الاسنان والثة لمدة تتراوح بين 7 إلى 10 أيام حتى يلتئم الجرح،وينبغي عليك أن تكون حريصآ أشد الحرص على تنظيف أسنانك بالفرشاة والخيط حتى تتجنب الانتكاسة، ويجب زيارة الطبيب بانتظام لمراقبة تطور الحالة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://youceffb.ahlamontada.com
 
الاسنان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حجر الملح ( البراكة ) :: القسم الطبي و آخر الإكتشافات العلمية و الطبية :: منتدى الطب الحديث-
انتقل الى: